كلمة هيئة التحرير

الفضلاء المحترمون المتصفحون والقراء الكرام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
* يطيب لنا بداية ان نتقدم لكم بعاطر التهانئ وزاكي الابريكات ونحن نستشرف الليالي العشر وأيامها الطيبة التي تشهد نسك الحج وشعائره ذاك الركن الأعظم الذي نحتفل في ثناياه بيوم النحر وعيد الفداء. أعاد الله هذه المواسم الطيبة بالخير واليمن والبركات وتحقق الأمنيات بالنماء والاستقرار والأمن والسلام لنا ولأمتنا ولوطننا الحبيب. سائلين المولى عز وجل ان يتقبل النسك والقربات والطاعات.
إنه ولي ذلك والقادر عليه اللهم آمين اللهم آمين.
ها نحن ذا نطل عليكم من جديد عبر العدد السابع لإصدارتنا الإلكترونية مجلة الفجر وقد حرصنا على أن يكون العدد محتشدا بالموضوعات الجميلة المتنوعة ثقافة وفكرا وأدبا وإبداعا. وما كان ذلك ليكون ممكنا لولا مشاركاتكم القيمة وكذا مساهماتكم بالموضوعات المتميزة التي تنسجم وخط المجلة. وننتهز هذه السانحة لنعبر مجددا عن شكرنا وتقديرنا لكل من بادر بالتواصل معنا من داخل السودان أو خارجه ونثمن عاليا هذا التفاعل المقدر.
ودأبنا أن نجدد مرة بعد أخرى الدعوة لكم والترحيب بكم وبمساهماتكم ومشاركاتكم وآرائكم القيمة.

كل الود
بروفيسور/ مهندس مستشار/ أمين بابكر عبد النبي مصطفى

المزيد من المواضيع: